لقاءات النوادي

أحمد عرابي
محرر قسم الأخبار

 أقام نادي “اليو أس بي” يوم الخميس الواقع فيه 14 أيلول اللقاء الأول له لهذا العام الدراسي. افتتحت اللقاء رئيسة النادي      الجديدة روى المصري مرحبتًا بالحضور خاصة الطلّاب الجدد المنضمين تحت برنامج المنح المقدّم من وكالة الولايات المتحدة الأميركية للتنمية الدولية. ثم تم عرض فيديو صغير يعرّف فيه أعضاء المجلس عن أنفسهم وهم: مرسيل شمس الدين (أمين الصندوق) ومالك حمد (العضو المنتدب) وهادي عيّاش (مسؤول العلاقات العامة) ورينال فيصل (أمينة السر) ونزيه ريشوني (نائب الرئيس) وروى المصري (رئيسة النادي). ثم تم عرض فيديو آخر للترفيه يظهر فيه أعضاء المجلس وهم يتدرّبون على تصوير الفيديو وأبرز الهفوات التي قاموا بها.

  ثم استهلّت المصري اللقاء بعرض النشاطات التي خطط ويخطط مجلس النادي القيام بها، أبرزها نشاط التخييم في منطقة راشيا المزمع حصوله في نهاية هذا الأسبوع (الجمعة 22 حتى السبت 23 أيلول). وبحسب المصري فإن هذا النشاط يهدف إلى كسر “الجليد” الذي يحول دون تعرّف أعضاء النادي ورفاقهم على بعضهم البعض، كما يهدف في الوقت عينه إلى التعرّف على طبيعة راشيا والتعمّق في تاريخها. كما يعمل المجلس على تنظيم رحلة في أواخر الفصل الدراسي إلى طرابلس حرصًا منهم على التعرّف إلى جميع المناطق والثقافات اللبنانية، بالإضافة إلى تنظيم ورش عمل حول الدفاع عن النفس. بإختصار، كان اللقاء الأول للنادي “لقاءًا ناجحًا حيث استطاع أعضاء المجلس إشراك الحاضرين بنشاطاتهم، مما جعل منه” لقاءًا تفاعليًّا يليق بمهمة النادي” صرّحت روى المصري.

  وكان النادي السابق قد نظّم محاضرتين لأعضائه، الأولى بالتعاون مع جمعية أم النور والتي تهدف إلى التوعية ضد المخدرات، والثانية بالتعاون مع جمعية لوياك والتي تهدف إلى تنوير الحاضرين لفكرة “الذكاء الإيجابي” وكيفية الإستفادة منها. وتجدر الإشارة إلى أن النادي تم تأسيسه منذ ثلاث سنوات على يد طلّاب “آمنوا بمهمة النادي” (نقلًا عن رئيسة النادي)، وهي “تعزيز النشاط الاجتماعي عند الطلّاب عبر تنظيم نشاطات ترفيهية وتعليمية هادفة”.   

من جهة أخرى، عقد نادي “ثري دي” لقاءه الأول يوم الأربعاء الواقع في 20 أيلول في مبنى وست هول. افتتح القيّمون اللقاء بنشاط صغير يقوم فيه الحاضرون باختيار صورة من بين عدة صور لتكون الأكثر تعبيرًا عن أنفسهم. ثم طلبت رئيسة النادي رباب خدّاج  من الحاضرين أن يتكلموا عن سبب اختيارهم للصورة فضلًا عن أسمائهم واختصاصاتهم الجامعية. ثم عرّف أعضاء مجلس النادي عن أنفسهم وعن سبب تأسيسهم للنادي. فقالت رئيسة النادي رباب خدّاج أن هدف النادي يكمن في إتاحة الفرصة للشباب اللبناني في التعبير عن أنفسهم وآرائهم، فضلًا عن بناء شخصياتهم ومهاراتهم العملية.

  أضافت خدّاج  أن ما يميز النادي عن غيره هو “أنه يسعى إلى بناء قادة شباب فاعلين في مجتمعاتهم عبر تعزيز مهاراتهم الحوارية والقيادية”. ويرمز اسم النادي “ثري دي” الى “حاور وناقش وتحدث”. ثم تعرّف الحاضرون على أعضاء مجلس النادي، وهم: رباب خدّاج (الرئيسة) وسلطان الأعور (نائب الرئيس) وروني عاد (أمين الصندوق) وزهراء حوراني (أمينة السر) وتيريزا سعادة (مسؤولة العلاقات العامة) والعضو على النطاق العام سراج برّي. يعمل النادي على تنظيم ورشات عمل تدريبية لتقوية المهارات عند الشباب كالمهارات الحوارية والقيادية تليها جلسة حوارية وذلك في 6 و7 من الشهر القادم، بالإضافة إلى عقد جلسات نقاش لفيلم أو كتاب وتنظيم ما يسمى بالطاولة المستديرة.  

Leave a Reply