سلامٌ من حلمٍ نائمٍ على وساداتٍ من الملل سلامٌ على عينيّ المهاجرتين بعيداً في مدىً بلا مدى، وصوتي الصارخ، بحثا…

وطني وضاعَ الجرحُ في النسيان      قدمتُ ذكرىً من دمي لتراني ومسكتُ من عودِ الجراحِ مشاعلاً     كي أُحرقَ التقسيمَ يا لبناني…